السعودية تحاول رفع اسعار النفط دون التخلي عن حصتها

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

أوسلو / صوت النرويج

نشرت الصحف النرويجية نقلاً عن محللي سوق النفط في بنك "أس إي بي"  أن المملكة العربية السعودية  تعمل ما يمكن فعله فعله لضمان إستقرار اسعار النفط في السوق  بالقول مذكرين أن بالبيان الذي نشرته وكالة الانباء السعودية  من أن ذلك لا يعني أن السعودية سوف تقوم بتخفيض إنتاجها والتخلي عن جزء من حصتها في السوق لكي تعاود أسعار النفط بالارتفاع ، حيث أن السعودية  تحاول منع إنخفاض سعر برميل النفط  أكثر مما يحدث. كذلك فإن السعودية تريد من الدول المنتجة للنفط خارج أوبك  مثل روسيا والنرويج وغيرها  أن تقوم بتخفيض إنتاجها قبل ان تفعل السعودية ذلك. تقرير البنك قال أنه لا يتوقع أن يحدث أي شيء جديد بخصوص خفض الإنتاج في ظل أن دول أوبك بحاجة لكل دولار تحصل عليه من بيع نفطها في السوق من أجل سد العجز الحاصل في ميزانياتها. نشير هنا أن كبير الاقتصادين في شركة "ستات اويل" النفطية النرويجية السيد "غريك فرنيس" قال في المؤتمر السنوي لشركة "ستات اويل" من أن اسعار النفط ستعاود الارتفاع مجدداً ، لكن ربما بعد أن تشهد انخفاض كبيراً. كما أشار أن  إنتاج الولايات المتحدة الامريكية من النفط يشهد انخفاضاً مقارنة بالفترة الماضية. كما أن هناك  إرتفاعاً  في الطلب على النفط  بمقدار مليون برميل في اليوم ، مقارنة بالعام الماضي، وهذا مؤشر أن السوق في طريقه للاستقرار. كما قال أن المرحلة الحالية بالنسبة لشركات إنتاج النفط هي مرحلة إعادة هيكلة نفسها لتخفيض التكاليف وفي نفس الوقت سوف يزداد الإنتاج هذا العام أكثر من السابق وهذا الكلام ينطبق على شركات النفط النرويجية والعاملة في الجرف القاري النرويجي.

المصدر والصور : الصحف النرويجية وموقع بلومبيرغ


أوسلو - النرويج أوسلو - النرويج
المدير العام

قسم التحرير

0  728 0

الكلمات الدلالية

آخر المجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا