النرويج ترفض إرسال مقاتلاتها لقصف مواقع تنظيم داعش

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

أوسلو / صوت النرويج

صرحت وزيرة الدفاع النرويجية اننا ماريا سوريدا بأن الحكومة النرويجية سوف ترفض إرسال مقاتلات عسكرية نرويجية لقصف تنظيم داعش في سوريا والعراق وان الولايات المتحدة وفرنسا تتفهمان ذلك في ظل أن عدد من المقاتلات النرويجية من طراز أف -16 تعاني من مشاكل تقنية وتخضع للصيانة. الوزيرة قالت أن النرويج ستاهم أكثر عسكرياً وانسانياَ في الحرب على هذه التنظيم الإرهابي، وحالياً هناك قوات عسكرية نرويجية في شمال العراق وقرب العاصمة بغداد تقوم بمهمة تدريب قوات البشمركة في اقليم كردستان والقوات العراقية قرب بغداد. الوزيرة قالت كذلك أن التوتر الحالي بين حلف النانو وروسيا دفع النرويج لتعزيز قدراتها العسكرية في شمال النرويج وحدودها مع روسيا وأن الولايات المتحدة ودول حلف الناتو تتفهم عدم قدرة النرويج على إرسال مقاتلاتها التي يقوم عدد منها في طلاعات إستطلاعية لحماية الحدود. الوزيرة لم ترغب الحدبث عن إماكنية  مشاركة قوات خاصة نرويجية من قوة "تيليمارك باتليون" في عمليات برية  سرية محدودة في الحرب على تنظيم داعش في ظل أن عدد من أفرادها يقومون حالياً بتدريب القوات العراقية وقوات البشمركة.  يذكر أيضاً أن النرويج أشترت مقاتلات حديثة من طراز أف-35 لكن لم تتسلمها.

 

ح<p>DAGENS OPPDRAG: En soldat fra Telemark bataljon (TMBN) driver opptrening av lokale sikkerhetsstyrker på det internasjonale treningssenteret utenfor Erbil.<br/></p>

جندي نرويجي من القوات الخاصة يقوم بتدريب قوات من البشمركة الكردية العراقية  في شمال العراق .

المصدر والصور: جريدة في جه


أوسلو - النرويج أوسلو - النرويج
المدير العام

قسم التحرير

0  858 0

الكلمات الدلالية

آخر المجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا