بي أس ت : الاستخبارات الروسية تعزز نشاطها في النرويج

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

أوسلو / صوت النرويج

صرحت رئيسة جهاز الأمن الداخلي النرويجي "بي أس ت" السيدة بينديكتا بيون لاند خلال مؤتمر صحفي حول مستوى التهديد الامني في البلاد ، بأن هناك تزايدا في النشاط التجسسي  الروسي التي كثفت وزادت عدد عملائها في النرويج مما يشكل خطراً على مصالح النرويج ، حيث انهم يعززون من نشاطهم عبر متابعة العاملين في القطاع العسكري والقواعد العسكرية وقدرات النرويج العسكرية. الشرطة السرية قالت في تقريرها الحديث أن ما تقوم به روسيا لا يعني أنها تستعد لخوض حرب ضد النرويج العضو في حلف الناتو ، حيث لا أحد يعتقد أن روسيا قد تقوم باجتياح النرويج. وبخصوص التهديدات الاخرى ،  لازال الجهاز يعتبر المتطرفين الإسلاميين  يشكلون التهديد الرئيسي للنرويج ، حيث كشف الجهاز عن أنه قام  في اكتوبر 2015 بطرد متشدد إسلامي بعد ورود معلومات بأنه قد ينفذ عمل إرهابي. الجهاز تحدث في التقييم من أنه عزز من متابعته لليمين المتطرف النرويجي والذي  زاد نشاطه مع تزايد المواقف السلبية والجدل الدائر حول تزايد عدد طالبي اللجوء في النرويج ، حيث يخشى أن يقوموا بتنفيذ أعمال عنف ضد معسكرات استقبال اللاجئين.

المصدر : صوت النرويج


أوسلو - النرويج أوسلو - النرويج
المدير العام

قسم التحرير

2  915 0

الكلمات الدلالية

آخر المجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا