عائلة الخضراء تنعي قائد جيش التحرير الفلسطيني في سوريا اللواء ركن محمد طارق الخضراء.

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

تنعي عائلة الخضراء في فلسطين وسوريا والسعودية والاردن والكويت والامارات العربية المتحدة وقطر والمغرب والجزائر والدول العربية الاخرى والنرويج  والسويد والدنمارك وبريطانيا وفرنسا وألمانيا والدول الأوروبية الاخرى وكندا والولايات  المتحدة الامريكية ودول الشتات  المرحوم اللواء ركن محمد طارق الخضراء،  رئيس هيئة أركان جيش التحرير الفلسطيني في سوريا والذي وافته المنية أمس الأربعاء 5 أغسطس 2020

كما نعى جيش التحرير الفلسطيني قائده ورئيس أركانه اللواء ركن محمد طارق الخضراء بعد وفاته في أحد مستشفيات العاصمة دمشق. وجاء في البيان "ننعى إلى جماهير أمتنا العربية وجماهير شعبنا العربي الفلسطيني المرحوم بإذن الله القائد والمناضل الفلسطيني اللواء محمد طارق الخضراء رئيس هيئة أركان جيش التحرير الفلسطيني الذي وافته المنية مساء اليوم الأربعاء بعد حياة حافلة بالعطاءات السياسية والعسكرية والاجتماعية والثقافية والإبداعية".

اللواء الخضراء ولد في مدينة غزة في فلسطين عام 1941، وتنقل مع أهله في مدن الساحل الفلسطيني واستقر في صفد، التي نزح عنها خلال نكبة فلسطين عام 1948 مع أسرته سيراً على الأقدام إلى بنت جبيل في لبنان، لينتقل بعدها إلى مدينة حمص في سورية، وعاش فيها طفولته حتى عام 1958، لينتقل بعدها إلى دمشق حيث أكمل فيها دراسته الثانوية، ليتطوع في العام 1960 في الجيش السوري ويلتحق بالكلية الفنية العسكرية في القاهرة.

تخرج من الكلية الحربية في حمص عام 1962 برتبة ملازم. وبعد تأسيس منظمة التحرير الفلسطينية عام 1964 التحق بـ"جيش التحرير" الفلسطيني في منتصف عام 1966 برتبة ملازم أول، وعين في القيادة العامة لجيش التحرير الفلسطيني ومقرها في القاهرة.

وقبل اندلاع حرب يونيو/ حزيران 1967 التحق بوحدات "جيش التحرير" الفلسطيني المقاتلة في قطاع غزة كقائد سرية، وبعد النكسة التحق بوحدات "جيش التحرير" على جبهة قناة السويس ضمن قوات عين جالوت.

وفي منتصف عام 1968 انتقل للعمل في وحدات "جيش التحرير" الفلسطيني في سورية وتسلم مهام قيادة كتيبة في قوات حطين برتبة نقيب، وشاركت وحدته في حرب أكتوبر/تشرين 1973.

عين قائداً عاماً لـجيش التحرير الفلسطيني في سوريا الذي يقدر تعداده بـ6 آلاف مجند وضابط، لمدة 40 عاماً أي منذ العام 1980 وهو متزوج وله ثلاثة أبناء.

وجيش التحرير الفلسطيني، هو جيش نظامي يخدم فيه جميع الشبان الفلسطينيين في سورية إلزامياً، وفق الأنظمة المتبعة في الجيش السوري.

تأسس جيش التحرير الفلسطيني بداية عام 1964 كذراع عسكرية لمنظمة التحرير الفلسطينية وبدعم من القمة العربية الثانية، بقوام ثلاثة ألوية في كل من مصر وقطاع غزة (قوات عين جالوت)، وفي سورية (قوات حطين) وفي العراق (قوات القادسية) وبقي المقر العام للجيش في القاهرة حتى عام 1971. وأضيفت للجيش في ذلك العام كتيبة زيد بن حارثة في الأردن التي تحول اسمها لاحقاً إلى قوات بدر.


أوسلو - النرويج أوسلو - النرويج
المدير العام

قسم التحرير

0  206 0

الكلمات الدلالية

آخر المجبين بالخبر

التعليقات


اكتب تعليقك هنا